حمل

أنا حامل ولا أستطيع النوم!


غالبًا ما تعاني النساء من الأرق أثناء الحمل ، خاصةً خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة.

أثناء الحمل ، قد تكون عوامل مثل الإجهاد العاطفي وعدم الراحة الجسدية والقلق مسؤولة عن العديد من النساء اللاتي يعانين من مشاكل الأرق. هنا نوضح بعض:

  • الأهم ، وإن لم يكن أسهل شيء ، هو محاولة عدم الاستحواذ على موضوع النوم. كلما زاد قلقك بشأن قلة النوم ، زادت صعوبة نومك. قد تكون فترات الأرق في الليل محبطة للغاية ، لكنها لا تشكل خطورة على المرأة الحامل أو الطفل.
  • ضع روتينًا للنوم وحافظ عليه. المشي أو الاسترخاء قبل الذهاب إلى الفراش والنوم والاستيقاظ في أوقات محددة هي بعض الإجراءات الروتينية التي يمكن أن تحسن نوعية النوم.
  • ممارسة بعض النشاط البدني اليومي المناسب لمرحلة الحمل.
  • قلل أو تخلص من الكافيين ، حتى لو استهلكت أول شيء في الصباح.
  • تجنب تناول وجبات كبيرة قبل النوم.
  • تجنب استخدام الأجهزة الإلكترونية مثل الكمبيوتر والتلفزيون لمدة 30 دقيقة على الأقل قبل النوم.
  • مارس بعض تقنيات الاسترخاء مثل تمارين التنفس وإطالات اليوجا الخفيفة والتأمل.
  • ضمان بيئة ممتعة للنوم مع درجة حرارة مريحة في الغرفة ، وذلك باستخدام الوسائد والبطانيات لتحقيق وضعية مريحة ، ووضع غرفة النوم في الظلام وبدون ضوضاء.
  • يمكن أن يساعدك التدليك أو الاستماع إلى الموسيقى الهادئة على النوم.

مواضيع متعلقة بـ: أنا حامل ولا أستطيع النوم!

فيديو: أسباب ضيق التنفس عند الحامل وعلاجه (شهر نوفمبر 2020).